عقل غیر هادئ

13498038قد تبدو مراجعتي لهذا الكتاب متأخرة نوعا ما فقد أنهيت قراءته قبل ما يربو على شهرين. هذا الكتاب عبارة عن سيرة حياتية للكاتبة تلخص فيه مراحل حياتها منذ الطفولة وكيف أثرت حالة الاضطراب ثنائي القطب على سلوكها في البيت ومع العشيق وبل في خضم ضغط الدراسة وأجواء العمل.

أضف إلى ذلك الخوف الذي كان يكتنفها ما إذا عرف أحدهم أنها مصابه بمرض يعد نفسي مما قد يعرضها إلى حرمان من ممارسة نشاطها المهني كطبيبة نفسية.

الكتاب ليس فقط سيرة ذاتية بل هو سرد علمي وتاريخي لمرض الذهان. وقد تتفاجأ من خلال هوامش الكتاب ان هنالك الكثير من مبدعي العالم من مسرحيين وأدباء وموسيقيين وفلاسفة كانوا يعانون أصلا من حالات نفسية شبيهة.

الكاتبة نفسها كانت تقوم بعمل أبحاث في هذا المرض وبل لديها بعض المؤلفات بخصوصه. أنصح بقراءة الكتاب لولا إن الترجمه بعض الشئ لم تعجبني.

  • * عقل غير هادئ لـ كاي ردفيلد جاميسون

تفاصيل

14287880“تفاصيل” ليس هو عنوان القصة الأبرز في المجموعة كما جرت العادة لدى مؤلفي المجموعات القصصية بل هو في الحقيقة عنوان لجميع القصص. ديمة ونوس اختارت أن تكون قصصها غارقة بتفاصيل الشخوص بتفاصيل وجوههم وبتفاصيل هندامهم وبتفاصيل حياتهم.

في هذه المجموعة اختارت ديمة ان تكتب تفصيلات عن كل من جعفر ومها وجهاد وفؤاد وحنان وسميح وعمر وسهر وأخيرا محمد. يشترك الجميع في الوطن ولكنهم يكاد لا يشتركون في جميع التفاصيل والنوايا والأماني.

عن جعفر ذلك الرجل الذي الرجل الذي كان يمتلك ختما ازرقا يساوي نعيما وفردوسا دنيويا تحول الآن إلى رجل خاو على حواف اليأس ولم تعد علاقته كما كانت بالآخرين أيام السلطة.

وعن مها التي كان بالها مشغولا بإيجاد طريقة لاطالة عمر المازوت الذي تستخدمه للتدفئة وبترقب افلاسها الشهري الذي اعتادت عليه. ربما كل ذلك تغير بعد أن استلمت قرار تعيينها كمديرة قسم حريصة على الوطن ومدخراته بقدر حرصها على اسكات صغار موظفيها الذين يمضغون علكة الفساد بدلا من احتفالات الوطن !

وعن جهاد مصطفى الآغا (المعجب بعزيز نيسين الكاتب التركي) ابن المسؤول الكبير الذي خدم الدولة ثلاثين عاما. ان جهاد لا يمتلك الا قليلا من الشركات الضخمة فضلا عن بيته المتواضع الذي يعج بالأثاث الفاخر والسيارات المظللة. جهاد اصبح مثقفا ثم منتجا للافلام ثم مغنيا وكل ذلك في سبيل خدمة الشعب السوري !

وعن فؤاد الذي يتم ركله وابعاده عن كل منصب خوفا من افكاره التغييريه المشوبه بالثورية والامانه والاخلاص التي يتمتع بها -رغم انه لديه تاريخ من الفساد المالي هو وعائلته – قرروا أخيرا ابعاده عن هيئة مكافحة الفقر الى منصب آخر (ربما) لأن أمن الوطن اغلى من سرقة الملايين.

وعن حنان المتزوجه بصنم لا يغادر سريره. حنان مكافحة جدا فلديها علاقات بكل من جابر الذي اهداها سيارة وقصي الذي يمطرها برزم من الآلاف -رغم ان جابر اكرم منه – وعيسى خضر الذي يشتري لها ملابس مبتذله (يمشي الحال) وأبو علاء صاحب السلطة التي اصبحت تتحكم بقراراته. كل ذلك يستحق ان يجعل زوجها ينام مطمنئا إلى هذه الامرأة العظيمة.

وعن سميح صاحب سيارة الأجرة الجميلة (هاجر – هكذا يسميها) الذي يميل لسماع اذاعة راديو (سوا) ومشاهدة قناة الحرة عندما يكون في المنزل بدلا من الاعلام المحلي. سميح لا يتردد في اخبار زبائنه بهذه المعلومات حتى ولو كان زبونه ذاهبا إلى براد المستشفى كي يتم اجراءات استلام جثة أمه !

وعن عمر مترشح البرلمان الذي توه اكمل بناء جامع فخم (رجل صالح) واستطاع ان يدفع الملايين لاطعام الكثير (رجل يحب الخير) ولا أنسى انه ايضا استلم سيارة من وكيل سيارات الهمر على عتبة جامعه الفخم. عمر يستحق المنصب والترشيح ايضا أليس كذلك ؟

وعن سهر المغرمة بالجمال الخارجي والقصور التي تحيط بمنزلهم. سهر أيضا معجبة بدروس مريم الدينية. ومعجبة بليالي الخميس الحمراء التي تقضيها مع زوجها. سهر حريصة على سؤال مريم عن كل امر يخص دينها وكان اخر ما سألته اياها بعد ليلة الخميس:
– هل العهر حرام يا حاجة ؟
– لا ليس حراما مع الزوج

وأخيرا محمد الذي كان يركن سيارته الفاخرة من نوع بي ام دبليو قرب بيته الذي يشبه زريبه صغيره. محمد كان مزهوا بسيارته وهو يخترق شوارع دمشق بينما كل السيارات تفسح له الطريق. للأسف لم تكن تلك سيارته بل كان سائقا يعمل لحساب سيدة لكنه كأي فقير يحب احلام اليقظة لأنها مجانية كما يبدو !

ابهرتني هذه المجموعة التي تحمل عقدا مبطنة في نصوصها. مجموعة تخلت عن الفنيات التي يزعج بها النقاد كاتبي القصة الشباب تعويضا عن سنين فشلهم في الكتابة. مجموعة ليست أكثر من خارطة بشرية لصنوف البشر في أي وطن وليس سوريا فقط.

  • * تفاصيل لديمة ونوس

مزرعة الحيوان

مزرعة الحيوانكبقية أعمال جورج أورويل ليست اعتيادية ولا يستطيع احد ان يقلل منها. فهذا ثاني عمل اقرأه له بعد رواية 1984 التي اذهلتني واذهلت العالم ومازلت افكر في قراءة بقية اعماله.

الرواية قصيرة الى حد ما تتحدث عن سيناريو سياسي وقد استعان جورج بمزرعة مليئة بالحيوانات وقليل من الشخصيات البشرية لتمثل هذا السيناريو الذي يود جورج ان يشير اليه.

لقد كان يصور كيف تبدأ الثورات المصحوبة بشعارات مجنونه وحماسية ثم شيئا فشئ تبدأ في التملص من اهدافها وتصبح فوضى سياسية يقوم فيها ذراع السلطة بطرد السلطة التي تسبقه ويقدم العديد من التنازلات عن الشعارات الاصلية ثم ما تلبث تلك الثورات الا ان تتحول الى ملكية واقطاعية خاصة.

الحكاية باختصار ان المزرعة كانت تحوي الكثير من الحيوانات الغاضبة من سيدها الذي يسئ معاملتها هو وزوجته. فقرر خنزير ذكي ان يقوم بعقد مؤتمر ليعلن فيه اهداف ثورته وقوانينها.

وبالفعل تم طرد الرجل الذي كان يملك المزرعة عبر تمرد قامت به الحيوانات. وتم تسمية المزرعة باسم مزرعة الحيوان. كان كل شئ يسير على ما يرام. فالمجتمع منظم ويعمل بكد بقيادة الخنزير الشقي. وكما ان الكل كان يحرص على التقيد بمبادئ الثورة التي ينص احداها على تخليص الحيوانات من سلطة البشر وعدم التعاون معهم.

وفي اثناء ذلك ظهرت اطماع شقيق الخنزير الذي بدأ يخطط ويفتري على شقيقه حتى تمكنوا من طرده وبالتالي قام بالاستيلاء على السلطة. وقام باتهام سالفه بأنه يتعاون مع البشر لاحداث مشاكل في ظل حكومته. كما نسب الكثير من الاخفاق الذي يحدث في ادارة المزرعة وانتاجها الى مؤامرات سلفه.

كان الخنزير الجديد يقلص يوما بعد يوم مبادئ الثورة ويغيرها حسب رغبته وقد بدأ للتو في التعامل مع البشر اصحاب المزارع المجاورة لعمل صفقات تجارية وانتفاعية. وسرعان ما بدأ هذا الخنزير في تحريف والتقليل من الانجازات التي قام بها سلفه والحيوانات بما فيها المعركة الاولى التي اسقطت فيها البشري مالك المزرعة.

اتخذ الخنزير قصر المزرعة مقرا له وبدأ في تغيير نشيد الحيوانات الوطني لنشيد يمجده. كما اتخذ له الكثير من المميزات واخذ يستغل سذاجة الحيوانات لتمرير كذبه. وفي اخر الرواية كون الخنزير عائلة من الخنازير تبدو كعائلة حاكمة فيما كان يلعب الكوتشينه مع صديقه البشري في قصر المزرعة.

الرواية اجمل مما ارويها وبالتأكيد هذا اختصار شديد لاحداثها وهي شيقة جدا انصح بها.

  • * مزرعة الحيوان لـ جورج أورويل

القميص المسروق

القميص المسروق وقصص أخرىغسان كنفاني ينتمي لأرض مليئة بالأوجاع والنكبات. ولهذا السبب فهو يكتب. وهذه المجموعة القصصية ليست استثناء من ذلك الواقع. تحوي المجموعة ثماني قصص تحكي عن المعاناة التي يتكبدها الفلسطيني بسبب أخ له اختار ان يسرق حصته من المخيمات على حساب جوع الآخرين او بسبب امراءة لعينة ادعت انها لا تعرف القراءة والكتابة فقامت بتسريب كتاباته إلى الاجهزة الأمنية أو بسبب ابن عم اختار ان يشي به هو واخوانه فيصبح في ليلة وضحاها جثة مصبوغة بالأرجوان.

المجموعة ايضا لا تتحدث وحسب عن ذلك الالم الدموي بل حتى عن اليأس وقتل الاحلام. فعندما يقرر طالبا طب ان يشرعا بنبش قبر ليلا لأجل ان يستخدما هيكله العظمي للدراسة وذلك لأنهما لا يملكان خمسة وسبعين ليره ثمنا لهيكل عظمي بلاستيكي فيكون طردهما ثمنا لفعلتهما.

على الجانب الآخر هنالك قدر من العزيمة والتصميم فهنالك من كان يبيع دمه ودم اولاده في المستشفى لأجل ان يشتري مدفعا ضخما دفاعا عن قريته. وهنالك من كان يواصل الليل بالنهار لأجل ان يفرغ كيس المتفجرات الذي بيده رغم الخوف.

قرأت قبل هذه المجموعة لكنفاني مجموعة أرض البرتقال الحزين. ورغم ان كنفاني لا يكل من الكتابة واصفا ما آل عليه الحال في وطنه المنكوب إلا ان هنالك نوعا من الكوميديا الحزينة الممتزجة بالآلام في هذه المجموعة مقارنة بأرض البرتقال الحزين التي كانت ترقص على الأوجاع لا غير !

** القميص المسروق وقصص أخرى لـ غسان كنفاني

المرود

المرودلقد اشتريت هذه الرواية من احد معارض الكتب. وعندما اردت اضافتها كمقرؤه في الجود ريدز لم اجدها. فاظطررت الى اضافتها بنفسي. حاولت البحث عن المؤلف في الانترنت او الرواية نفسها ولم اجد اي اشارة لهما. يبدو انها نادرة فعلا وغير معروفه. وبالمناسبة ليست الندرة دليل على ان الكتاب غير جيد.

الرواية تدور احداثها في اطراف سوريا وعلى الحدود الاردنية وفي الجولان. تحكي عن حقبة ما حيث كان المجتمع القروي هنالك مشغول بإيجاد لقمة العيش بالزراعة وعبر ممارسة بعض المهن البسيطة كالبناء. في تلك الحقبة كانت الارض بما فيها من مزروعات وحيوانات تعني استثمارا مستقبليا خطيرا لا يمكن التفريط بشبر منه وحتى ولو كان المعتدي قريبا او جارا او من قرية مجاورة لذلك كثرت المناوشات المسلحة والعراك حينها.

تحكي الرواية عن مجتمع قروي صغيرة وعن شاب اتى القرية ليكون بين اعمامه واخواله واسمه توهان بعد ان عاش سنوات صعبة بعد استشهاد ابيه وتفرق العائلة. وتدور رحى الرواية بين شخصيات القرية وافعالهم. ففيهم المختار وفيهم المرود خال توهان نافذة البصيرة وفيهم اللقلوق المشغول بجمع الاخبار وفضح الخلائق ورغم قلة منزلته الا انه اصبح لاحقا عسكريا يحسب له الكل الف حساب. وفيهم العم سئ الحظ الذي تزوج من امراءة قد افتضح امرها بين اهلها فقررت امها حياكة مؤامرة لكي يتزوجها هذا العم للتغطية على فضيحتها. فما ان اكتشف الامر من الليلة الاولى حتى هجرها وتعرض للاذى من اخوانها.

انها رواية مليئة بالاحداث المثيرة وقد يصعب عليك تقبلها في الصفحات العشرين الاولى لان الكاتب استخدم لغة معجمية مملة. ولكن بعد ذلك تصبح سلسة وجميلة.

من اللحظات الحاسمة في الرواية ان القرية كانت تتعرض للقصف من العدو واتفق اهل القرية مع الجيش للمساعدة في مقاومة العدو. وفي هذه اللحظات انهمك المرود خال توهان في الاعداد لهذا الامر وتسليح اهل القرية. فيما كان عقيلة الذي طرد بسبب قتله احد الاشخاص مشردا يمارس التهريب بين الحدود والذي انتهى به الامر معتقلا لدى السلطات الاردنية.

فجأة وبعد الحرب اصبح كل شئ مثاليا لدرجة لا يصدق. قرية لا ينقصها شئ وشباب لا ينقصه شئ وكل شئ جميل ومثالي. لقد كانوا يتسائلون ان كانوا في الجنة ام ما زالوا في القرية بعد ان هزموا العدو.

والحقيقة ان الكاتب كان ذكيا ليجعلك تستنتج ان القرية مسحت تماما واستشهد اهلها وهاهم في الفردوس لا ينقصهم شئ. الرواية بها شخصيات محورية لم اذكرها في المراجعة لانني نسيتها. انها شئ يستحق القراءة.

  • * المرود لـ منصور العبدالله

دعوة عشاء وقصص أخرى

دعوة عشاء وقصص أخرىالمجموعة تحوي قصصا قصيرة كتبت منذ منتصف التسعينات وحتى عام ٢٠١٤. عند قراءة القصص الأولى سترغب ربما في العدول عن اكمال الكتاب والسبب ان القصص تبدو وكأنها أحداث يوميه عادية بلا عقدة أو حتى نهاية مدهشة.

بعد ذلك ستشعر بأنها تتحول إلى نصوص أشبه ما تكون بالخواطر لشخص عاشق. ان عامل الدهشة يبدأ في القصص التي تلتها والتي تتنوع في أشكالها ما بين قصص الفساد السياسي والحكومات والقضية الفلسطينية. وعلى عكس القصص التي كتبها الكتاب في التسعنات تبدو أرصن ومسبوكه بشكل لافت بل قد تندهش من المهارة في حبك المعاني المبطنة للقصة وكذلك صياغة النهاية.

استمد الكاتب بعضا من قصصه من احداث حقيقية كالانتفاضة الفلسطينية والاحتلال الامريكي للعراق على الاخص حادثة رشق الصحافي منتظر الزيدي بالحذاء للرئيس الامريكي جورج دبليو بوش. والبعض الآخر منها تعود بالزمن إلى عشرات السنين للوراء مسترجعة ملامح البيئة في تلك الفترة وحياة القرية.

تتميز بعضا من قصصه بأنها مجزئه وكل جزء منها يمثل مونولوجا او حوارا داخليا لشخصية ما. تبدو وكأنها التجربة الوحيدة للكاتب صالح خليل جمع فيها أبرز أعماله في فن القصة القصيرة.

  • * دعوة عشاء وقصص أخرى لـ صالح خليل أبو اصبع

الكرسي

الكرسيسبق وان قرأت لعزيز نيسين الرائع مجموعته القصصيه ” لاتنزعج “. وهذه المجموعة ايضا ليست استثناء من سخرية نيسين الطاغية. سخرية واقعية محبوكة بذكاء.

تحتوي المجموعة اثنا عشر قصة مستلهمة من يوميات الشعب التركي وبعضها ذو طابع عام خصوصا فيما يتعلق بالسياسة. في القصة الأولى يحكي عن تقاعد بائس لشخص بعد تسعة وثلاثون عاما ادمن فيها العمل. القصة التي تليها كانت بعنوان الوطن وهي تسرد عن رغبة المدير الجديد للسجن في احداث نقلة نوعية شكلية لارضاء سادته.

اما القصة الثالثة فهي تتحدث عن مكان التعصب الرياضي في نفوس الشعب التركيب بداية من المزاح والمشاكسات الكلامية والتشابك بالأيدي.

الا ان اكثر ما جعلني لا اتوقف عن الضحك هي القصة الخامسة التي تتحدث عن مؤتمر الاطباء الذي قدم فيه مجموعة من الاطباء اخر ما توصلوا اليه من علاجات فهنالك الطبيب الذي يستطيع تفكيك أي جسم بشري واعادة تركيبه والآخر الذي يستطيع تغيير بصمات أي انسان والطبيب الذي استطاع ان يعيد لصق رأس محارب الى جسده بواسطة معجون اخترعه وهكذا الى ان جاء الدور على الطبيب الاخير الذي قال انه استطاع ان يستأصل لوزتي صحفي. فلم يثر اعجاب الحضور ولكنه فاجئهم قائلا بأنه بسبب المرسوم الذي كان يقضي بمنع فتح افواه الصحفيين فإنه تمكن من خلع اللوزتين من مكان آخر, لم يتوقف التصفيق وفاز اختراعه في المؤتمر !

كذلك القصة السادسة كانت من بين القصص التي اثارات اعجابي وهي تتحدث عن رهان يجمع شخصين على معرفة عدد اسنان سيدة في السفينة.

لقد اكملت قراءة المجموعة في اقل من ساعة فكل سطر يجذبك حتما إلى قراءة السطر الذي يليه. اضافة إلى كون الترجمة محترفة جدا بواسطة “فيصل نور” والتي أنصح بها من بين كل الترجمات للعربية !

  • * الكرسي لـ عزيز نيسين